Syria, al-Akhrass Group and its new sugar refinery

(al-Hayat, October 20, 2010)

دخلت شركة «مصانع الشرق الأوسط للسكر» السورية مرحلة الإنتاج، مع وصول شحنات السكر الخام من البرازيل، بطاقة اولية تبلغ 600 الف طن، على ان تصل الى طاقتها الكلية (مليون طن سنوياً) قريباً.

وتستهلك سورية نحو 800 ألف طن من السكر سنوياً، ويبلغ معدل استهلاك الفرد من هذه المادة 40 كيلوغراماً في العام، ومع دخول مصنعين كبيرين للسكر العمل، أحدهما شركة «مصانع الشرق الأوسط»، تكون سورية دخلت مرحلة الاكتفاء الذاتي وانتقلت من الاستيراد إلى التصدير.

وأوضح رئيس مجلس إدارة «مجموعة الأخرس» الجهة المالكة للشركة طريف الاخرس في تصريح الى «الحياة»، ان الإنتاج يستهدف السوق المحلية، إلى جانب الأسواق المجاورة، في مقدمها العراق الذي يعتبر سوقاً رئيسة لإنتاج الشركة، إذ يبلغ معدل استهلاكه 1.3 مليون طن سنوياً، لقربه من سورية وأسواق تركيا ولبنان والأردن.

وتعتمد مصانع الشركة، التي بنيت على مساحة 175 دونماً، في مدينة «حسيا» الصناعية (وسط البلاد) بتكلفة 150 مليون دولار، في عملها، على تكرير السكر الخام المستورد من البرازيل.

واشار الاخرس الى أن المشروع يعتبر من المشاريع الضخمة على مستوى المنطقة، وانه وضع سورية على خريطة الدول المنتجة للسكر لتكون إحدى الدول المغذية للأسواق المجاورة، بتنافسية عالية.